السبت 20 / 7 / 2019 | 14:19 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

هدنة في مدينة حلب وغليان في الريف

تشهد أحياء مدينة حلب منذ منتصف ليل 16 حزيران تقريباً هدوءاً حذراً، وغياباً تاماً للقصف الجوي على الأحياء التي شهدت قصفاً جوياً مكثفاً منذ 22 من شهر نيسان/ أبريل الفائت حتى ليل الأمس.

وخلفت العمليات العسكرية الجوية التي شارك فيها سلاح الجو الروسي بطائراته الحربية وسلاح جو الأسد بطائراته الحربية والمروحية، خلفت مئات الشهداء والجرحى في أعنف هجمات جوية على حلب منذ بدء العام الحالي.

وعلى الرغم من أن طريق الكاستيلو يتبع إدارياً لمدينة حلب، إلا إنه تعرض صباح اليوم إلى القصف الجوي من الطيران الحربي والطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، إضافة إلى إلقاء الطيران المروحي برميلين متفجرين على حي بني زيد، مما أدى إلى وقوع 6 شهداء في منطقة الكاستيلو، ولم يتمكن الدفاع المدني من سحب جثثهم بسبب استمرار القصف على المنطقة.

أما ريف حلب، الذي لم تشمله الهدنة، فقد تعرضت مناطق فيه إلى قصف جوي مكثف منذ منتصف الليل وحتى الآن، استهدف القصف مدينة دارة عزة وبلدة الأتارب بريف حلب الغربي، ومناطق في مدينة حريتان وبلدة حيان وعندان وكفر حمرة بريف حلب الشمالي، مما أدى إلى وقوع عدد من الجرحى.

دع الآخرين على علم بالموضوع