السبت 19 / 8 / 2017 | 18:11 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

بعد أنباء “كاذبة” عن إغلاقه.. بالصور نظام الأسد يعمل على إصلاح طريق الكاستيلو

بعد أن أحكمت سيطرتها على طريق الكاستيلو في 26 حزيران الماضي، بدأت حكومة الأسد بترميم وتأهيل الطريق الذي كان يعتبر شريان إمداد السكان المدنيين في أحياء حلب المحاصرة، لاستخدامه من قبلها لأغراض عسكرية تتعلق بنقل العتاد والإمدادات من المدينة الصناعية إلى حندرات فالكاستيلو إلى حي بني زيد المؤدي لمناطق سيطرة قوات الأسد داخل مدينة حلب.

كاستيلو2

ويعد الطريق آمناً لقوات الأسد ولا يوجد أي نقاط رصد للفصائل المحلية في محيطه قد تسبب بقطعة نارياً على الأقل. خلافاً لما كان عليه الطريق خلال سيطرة الفصائل المحلية عليه حيث كانت وحدات حماية الشعب الكردية ترصده نارياً وسببت في قطعه عدة مرات بسبب قنص المدنيين واستهداف سياراتهم.

كاستيلو

حكومة الأسد باشرت بأعمال تأهيل الطريق، خصوصاً بعد سيطرة الفصائل المحلية على طاريق الراموسة أول الشهر الجاري ما اضطر قوات الأسد إلى تحويل خط إمدادها من الراموسة إلى الكاستيلو.

كاستيلو3

ويعتبر طريق الكاستيلو ذو أهمية إستراتيجية بالغة بالنسبة لقوات الأسد والفصائل المحلية أيضاً. وكان سباق السيطرة عليه قد استمر منذ سنوات كونه يعتبر مفتاح فك حصار مدينة حلب بالنسبة للفصائل المحلية، بينما يعتبر بالنسب لقوات الأسد بمثابة عقدة مشنقة المدينة التي تسعى حكومة الأسد منذ سنوت لخنقها بغية إخضاع أهل الأحياء الثائرة فيها.

كاستيلو4

دع الآخرين على علم بالموضوع