السبت 16 / 12 / 2017 | 16:38 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

الطيران الروسي يساند تركيا باستهداف داعش في مدينة الباب

شارك الطيران الروسي اليوم في قصف مواقع لتنظيم داعش في مدينة الباب في ريف حلب الشرقي.

وفي بيان للجيش التركي اليوم الجمعة 30 كانون الأول/ ديسمبر أكد أن الطيران الحربي الروسي يشارك الطيران التركي في استهداف مواقع للتنظيم، في مدينة الباب ومحيطها.

حيث شن الطيران الروسي 3 غارات جوية على مواقع داعش في مدينة الباب ومحيطها، أدت إلى مقتل 12 عنصر من داعش بحسب الرواية التركية.

فيما ادعت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش أن 10 مدنيين استشهدوا وأصيب 3 آخرون بجروح في نتيجة استهداف الطيران الحربي الروسي بلدة تادف بالقرب من مدينة الباب.

من جهة أخرى أكد البيان أن جندياً تركياً قتل وأصيب 5 آخرون خلال الاشتباكات مع داعش.

وتأتي مشاركة روسيا بعد اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، الذي وقعته الفصائل المحلية مع روسيا والحكومة التركية أمس الخميس.

وتنطلق الطائرات الروسية من قاعدة حميميم في ريف اللاذقية لتنفيذ غاراتها الجوية على مدينة الباب وضواحيها، وتعتبر تركيا هذه الخطوة دعماً دولياً لحربها ضد داعش وغطاء جوياً لعملياتها العسكرية.

كما طالبت تركيا يوم 26 من الشهر الجاري أعضاء التحالف الدولي تقديم دعم جوي للقوات التي تدعمها في ريف حلب الشرقي، والتي تحاصر مدينة الباب الخاضعة لسيطرة مقاتلي تنظيم داعش الإرهابي.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الرئيس التركي، إبراهيم كالين، بأنه “يجب أن يقوم التحالف الدولي بواجباته فيما يتعلق بالدعم الجوي للمعركة التي نخوضها في الباب.. وعدم تقديم الدعم اللازم أمر غير مقبول”.

وتجري معارك بين قوات درع الفرات وداعش على أطراف مدينة الباب في محاولة من درع الفرات السيطرة على المدينة بدعم جوي ومدفعي وبري تركي، لتدخل اليوم روسيا على خط الدعم الجوي.

turkey-and-russia

دع الآخرين على علم بالموضوع