الأربعاء 28 / 6 / 2017 | 11:59 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

عناصر من الدفاع المدني ومواطنون يعتصمون في اعزاز

اعتصم عشرات من عناصر الدفاع المدني ومواطنون مدنيون داعمون لهم ظهر اليوم بمدينة اعزاز بريف حلب اعتراضاً على قرار صادر عن السلطات المتحكمة بإدارة المدينة، حيث قضى بتجريدهم من مبنى الدفاع المدني الكائن في وسط المدينة وتحويله إلى مقر تابع للمحكمة الشرعية.

اعتصام الدفاع المدني جاء بعد دعوة أطلقها أعضاؤه يوم أمس الخميس طالبوا فيها كل القوى المدنيّة مشاركتهم بالدفاع عن حقهم في الاحتفاظ بمقرهم السابق، الذي جردوا منه بعد ترميمه، حيث كان قد تعرض إلى أضرار بالغة نتيجة وقوع انفجار بالقرب منه في وقت سابق.

أحد الناشطين الإعلاميين من مدينة اعزاز أكد لحلب24 أن احتجاج الدفاع المدني يهدف إلى الضغط على الجبهة الشامية على وجه التحديد، لوقف قرار نقل مقرهم، مشيراً إلى حالة الامتعاض العام من وضع المحكمة في وسط المدينة، وبأن مسألة وضع الدفاع المدني في مقر بعيد عن المركز أمر يعيق حركة عناصره.

يذكر أن الدفاع المدني قام بدفع تكاليف على تجهيز مقرهم، وقاموا بتشييده بشكل كبير خلال المرحلة السابقة. وبحسب معلومات خاصة فإن فصيل الجبهة الشامية اتهم المجلس المحلي بأنه هو من اتخذ قرار منح المقر للمحكمة، لكن عند توجيه السؤال لرئيس المجلس المحلي في اعزاز نفى أن يكون له علم بالموضوع. ويرجح أن الإدارة التركية غير المباشرة في الشمال السوري قامت بإعطاء الضوء الأخضر لفصيل الجبهة الشامية من أجل إخراج الدفاع المدني من مقرهم واستبداله ومنحه للمحكمة.

(صورة من الإنترنت للاعتصام في اعزاز)