الجمعة 26 / 4 / 2019 | 01:26 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

قسد تحاول خنق حراك منبج بفرض إجراءات دخول جديدة

بعد موجة الاحتجاجات التي بدأت تشهدها مدينة منبج في الأيام الأخيرة نتيجة حادثة مقتل شابين من أبنائها تحت التعذيب في أقبية مخابرات قسد، لجأت الأخيرة لاتباع أسلوب جديد يهدف إلى خنق ذلك الحراك، وذلك عبر تشديد إجراءات الدخول والخروج من المدينة، مما قد يجعل منبج في عزلة عن محيطها الحيوي.

مراسل حلب24 أكد أن قسد قامت بوضع حواجز ومتاريس وهنغارات للتفتيش على مداخل المدينة الأربعة، من جهة طريق الباب ومن جهة طريق سد تشرين ومن جهة طريق أبو جبار ومن جهة طريق كراكوز. وقال المراسل: “إن الإجراءات تقضي بتفتيش القادمين على الهويات الشخصية ومنع دخول المدينة من قبل أي شخص ما لم يكن يحمل سند إقامة أو يحوز على كفالة شخصية من أحد الأشخاص في منبج”. وأكد المراسل أن قسد أجبرت كثيراً من سكان الريف على العودة من أماكن قدومهم. كما تضمنت الإجراءات الجديدة سحب البطاقة الشخصية لمعظم أبناء الريف الذين يزاولون أعمال يومية داخل مدينة منبج وإعطاءهم وصلاً يتوجب عليهم إرجاعه عند آخر اليوم بوقت محدد لاستلام بطاقاتهم الشخصية عند خروجهم من المدينة.

 

حلب24

قسد قامت بوضع حواجز ومتاريس وهنغارات

(صورة من الإنترنت: حواجز قسد)

دع الآخرين على علم بالموضوع