الأحد 21 / 10 / 2018 | 13:49 بتوقيت حلب

آخر الأخبار

قوات إيرانية تنسحب من بلدة الحاضر بطلب روسي

شهدت بلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي قبل أيام انسحاب لقوات إيرانية ومليشيات طائفية تابعة لها. وذلك بعد طلبات متكررة من الشرطة العسكرية الروسية، فيما يعتقد أن الانسحاب هو تطبيق لبنود اتفاق مناطق خفض التصعيد المتفق عليها بين روسيا وتركيا وإيران. وقال مصدر خاص لحلب 24 أن القوات الروسية انتشرت في البلدة ومحيطها برفقة قوات الأسد وأغلقت مداخل ومخارج البلدة وأغلقت الطرق المؤدية إليها واعتقلت كل ما حاول الاعتراض ما أدى لقطع الطريق أمام إمداد الطعام والسلاح على القوات الإيرانية التي انسحبت بعد ذلك. وأضاف المصدر أن القوات الإيرانية والمليشيات التابعة لها قد ماطلت عدة أيام قبل اجبارها على الانسحاب، حيث كانت تطلب ضمانات بتسوية وضع بلدتي كفريا والفوعا وعقد ضباط روس اجتماعات مع قادة القوات والمليشيات الإيرانية عدة مرات للتأكيد لهم أن كفريا والفوعا هما ضمن مناطق خفض التصعيد. من جهة أخرى أفاد مراسل حلب 24 أن قوات روسية اعتقلت 5 أفراد يتبعون لمليشيات طائفية موالية للقوات الإيرانية على مدخل بلدة الحاضر عند محاولتهم الدخول عنوة إلى البلدة . وأكد مراسلنا أنها المرة الثانية التي تعتقل فيها القوات الروسية عناصر من تلك المجموعات خلال أيام.

 

حلب24

(صورة من الانترنت)
(صورة من الانترنت)

دع الآخرين على علم بالموضوع